أخبار محلية

ارتفاع عدد قتلى التفجير في أبين إلى 6 جنود و27 جريحا بينهم مدنيون

11/06/2021, 14:56:53

 

أكدت مصادر طبية ارتفاع حصيلة ضحايا التفجير الذي استهدف شاحنة نقل جنود في أبين إلى ستة قتلى وسبعة وعشرين جريحا بينهم مدنيون.

وقالت مصادر طبية، في مستشفيات زنجبار وجعار، إن المستشفيين استقبلا ثلاثة قتلى لجنود من قوات 'الحزام الأمني' سقطوا إثر انفجار استهدف ناقلة جنود وسط زنجبار، قبل أن يرتفع عدد القتلى إلى ستة في وقت لاحق. 

وحسب المصادر، فإن الانفجار خلف الكثير من الجرحى في صفوف الجنود إلى جانب عدد من المواطنين الذين كانوا متواجدين في المكان لحظة وقوع الحادث.

والانفجار تم بواسطة دراجة نارية مفخخة كانت بجانب سُور أحد الأسواق في مدينة زنجبار، استهدف ناقلة جنود تابعة لقوات 'الحزام الأمني' التابع للمجلس الانتقالي، فيما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادثة. 

وشهدت مدينة زنجبار حالة استنفار واسعة لقوات 'الحزام الأمني'، فيما باشرت فرق أمنية خاصة التحقيق في وقائع الحادثة.

ولم تتبنَّ أي جهة مسؤوليتها عن الحادث حتى الآن، فيما لم تحمّل قوات 'الحزام الأمني' أي جهة مسؤولية الحادثة. 

من جهة ثانية، سقط جرحى باشتباكات اندلعت بين مسلحين قبليين وسط مدينة لودر بمحافظة أبين.

ونقل مراسل 'بلقيس'، عن مصادر محلية، أن الاشتباكات اندلعت على خلفية نزاع قبلي، ما أدى إلى سقوط ثلاثة جرحى، فضلا عن إثارة الهلع في صفوف سكان المدينة.

وأضافت المصادر أن الجرحى تم نقلهم للعلاج في المستشفى، فيما تمكنت وساطة محلية من إيقاف الاشتباكات بين الطرفين.

المصدر : غرفة الأخبار
منوعات

الإلكترونيات مجهولة المصدر.. فخ المواطنين الشائع في تعز

قد تُبهر بعض الأجهزة الإلكترونية، المنتشرة بشكل ملحوظ في محلات وأسواق مدينة تعز، المواطنين بأشكالها الأنيقة وألوانها البرّاقة وسعرها المناسب، لكن المظاهر -في الأغلب- خدّاعة، وتخفي خلفها العديد من العيوب بما فيها تدنّي مستوى الجودة، وانخفاض مدّة الخدمة، وعدم الكفاءة في العمل، وسرعة التعرّض لأعطال يصعب إصلاحها.

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) خاصة بنا. بمواصلة تصفحك لموقعنا فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) وعلى سياسة الخصوصية.