أخبار محلية

إلى جانب مأرب.. الجيش يوسع رقعة المعارك ضد الحوثيين في الضالع والجوف

22/02/2021, 19:10:27

بدأت قوات الجيش الوطني بتشتيت الحوثيين في جبهات قتال جديدة في عدد من المحافظات، في خطوة تهدف إلى تخفيف العمليات العدائية المكثفة للجماعة على محافظة مأرب شرقي البلاد، منذ أسبوعين.  

ونفذت القوات الحكومية مسنودة برجال القبائل، اليوم الاثنين، عملية عسكرية في محافظة الجوف، بالتزامن مع عودة المعارك شمال محافظة الضالع، وبعض مناطق الساحل الغربي في محافظة الحديدة، غربي البلاد.  

وأعلنت القوات الحكومية، في بيان صحافي لها أنها حققت تقدماً جديداً في جبهة الجدافر، شرقي مدينة الحزم بالجوف، عقب هجوم عكسي من عدّة محاور على مواقع المليشيات الحوثية. 

وأشار البيان إلى أنّ المعارك، التي أسفرت عن سقوط عشرات الحوثيين بين قتيل وجريح، أثمرت عن تحرير مساحات واسعة شمالي رغوان و الجدافر باتجاه جبال الأقشع، ولا يزال التقدم مستمراً حتى مساء الاثنين.  

وفي محافظة الضالع، جنوبي البلاد، شنت القوات المشتركة هجمات على مواقع الحوثيين في جبهة باب غلق، شمالي الضالع، لليوم الثاني على التوالي، بعد محاولات حوثية للتسلل نحو مواقع القوات الموالية للحكومة، شمالي الفاخر، غربي مديرية قطعبة.  

وذكرت القوات المشتركة، في بيان، أنّ المعارك شهدت استخدام سلاح الدروع الحرارية، وهو ما أجبر الحوثيين على الفرار، بعد تكبيدهم عدداً من القتلى والجرحى، من دون تحديد رقم معين. 

وفي محافظة الحديدة غربي البلاد، اندلعت اشتباكات بين القوات المشتركة والحوثيين في مديرية حيس، بالتزامن مع قصف مدفعي على تجمعات المليشيات الحوثية التي قدمت من اتجاه محافظة إب. 

وذكر المركز الإعلامي لـ"ألوية العمالقة" أنّ المعارك أسفرت عن مقتل 6 حوثيين لا تزال جثثهم في مناطق الاشتباكات، فضلاً عن سقوط جرحى.  

وفي محافظة مأرب، التي ظلت على مدار الأسبوعين الماضيين مسرحاً رئيسياً للمواجهة بعد هجمات حوثية مكثفة على مواقع القوات الحكومية، تراجعت حدة الأعمال القتالية بشكل نسبي خلال الساعات الماضية.  

وقال مصدر إعلامي في التوجيه المعنوي للقوات الحكومية، إنّ غالبية المعارك خلال الساعات الماضية اقتصرت على تبادل القصف المدفعي، فيما تحدث موقع وزارة الدفاع اليمنية عن إحباط هجوم حوثي باتجاه جبهة الكسارة في جبل هيلان، غربي المحافظة.  

وبدا تراجع القتال واضحاً في حجم الخسائر البشرية الحوثية، حيث كشفت وسائل إعلام تابعة للجماعة، مساء الاثنين، عن تشييع 6 عسكريين فقط في صنعاء، بعد أن كان العدد اليومي يتجاوز 20 قتيلاً خلال ذروة المعارك الأيام الماضية. 

في المقابل، أعلن الموقع الرسمي للجيش الوطني الموالي للشرعية تشييع 3 من القادة العسكريين الذين قتلوا في مواجهات مع الحوثيين، على رأسهم العميد الركن أحمد قائد الشرعبي، قائد لواء الصقور، واثنين من رفاقه.  

المصدر : غرفة الأخبار
تقارير

مؤتمر المانحين.. ماذا قال عنه اليمنيون؟

"تجتهد الأمم المتحدة لجمع 3.85 مليارات دولار، لتمكين مليشيا الحوثي من السيطرة على مأرب، وبقية المحافظات الجنوبية المحررة" .. بهذه الكلمات بدأ عامل البناء عيسى (42 عاما) حديثه عن مؤتمر المانحين لدعم اليمن الذي عُقد الإثنين الماضي.

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) خاصة بنا. بمواصلة تصفحك لموقعنا فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) وعلى سياسة الخصوصية.