أخبار محلية

توحش حوثي ضد الصحفيين.. مطالبات بتوفير حماية دولية للمختطفين

17/09/2021, 09:27:11

أدانت نقابة الصحفيين اليمنيين ما يتعرض له أربعة صحفيين مختطفين لدى مليشيا الحوثي بصنعاء، مؤكدة تلقيها شكوى بتعرضهم للتعذيب الوحشي والحرمان من العناية الطبية والزيارة.

ووفق الشكوى، فإن الصحفيين المحكوم عليهم بالإعدام وهم عبدالخالق عمران، توفيق المنصوري، حارث حميد، وأكرم الوليدي، تعرضوا للتعذيب، والاحتجاز في زنازين انفرادية، ما أسفر عن تدهور صحة المنصوري الذي لا يقوى على الحركة، وانقطاع أخبار عمران الذي هدد بالقتل، فيما يعيش حارث حميد وأكرم الوليدي ظروفا صحية صعبة.

ودعت النقابة جميع المنظمات المعنية بحرية الرأي وفي مقدمتها اتحاد الصحفيين العرب، والاتحاد الدولي للصحفيين، ومبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن للضغط من أجل توفير العناية الصحية للزملاء والكشف عن مصير الصحفي عبدالخالق عمران وإطلاق سراح كل الصحفيين المختطفين.

وسبق أن تلقت المنظمة الوطنية للإعلاميين اليمنيين (صدى) بلاغاً عن تهديدات بالتصفية الجسدية للصحفيين المختطفين من قِبل مليشيا الحوثي.

وتؤكد أسر الصحفيين أن أبناءهم يتعرّضون لمعاملة سيّئة في السجون، حيث تمنع عنهم الزيارة منذ صفقة التبادل أواخر عام ألفين وعشرين، التي كانت برعاية الأمم المتحدة.

وتواصل المليشيا اختطاف الصحفيين الأربعة منذ عام ألفين وخمسة عشر، وقد أصدرت أحكام إعدام بحقهم في شهر أبريل من عام ألفين وعشرين، ضمن أحكام سياسية غير قانونية، وبتُهم متعلقة بعملهم الصحفي.

وحمّلت المنظمة المليشيا مسؤولية الكشف عن مصيرهم، وطالبت بالإفراج عنهم، مناشدة المجتمع الدولي القيام بدوره إزاء هذه الانتهاكات.

المصدر : غرفة الأخبار

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) خاصة بنا. بمواصلة تصفحك لموقعنا فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) وعلى سياسة الخصوصية.