أخبار محلية

ليندركينج يجدد الدعوة إلى ممارسة ضغوط أكثر..الحكومة ترحب بدعوة مجلس الأمن إلى وقف الحرب

22/10/2021, 16:46:33

رحّبت الحكومة بدعوة مجلس الأمن الدولي إلى وقف فوري لإطلاق النار، والالتزام بحل سياسي وفقاً لقرارات المجلس ذات الصلة، ومنها القرار ألفان ومائتان وستة عشر.

وذكرت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين، في بيان لها، أن الحكومة تدرك أن الضمان لإنهاء المعاناة الإنسانية لليمنيين والامتثال للقانون الإنساني الدولي يأتي بإنهاء الانقلاب والحرب التي أشعلتها المليشيات الحوثية.

وجددت دعمها للجهود الهادفة إلى تحقيق السلام، واستعادة الدولة، وجهود المبعوث الأممي الرامية لاستئناف العملية السياسية، والتوصل إلى حل سياسي شامل تحت مظلة الأمم المتحدة.

في السياق، أعلنت مليشيا الحوثي رفضها ما جاء في بيان مجلس الأمن الدولي بشأن اليمن، واصفة إياه بالانحياز الأعمى.

وقال المتحدث باسم المليشيا، محمد عبدالسلام، إن بيان مجلس الأمن الأخير تبنّى موقف ما أسماها قوى العدوان، واصفاً ذلك بالانحياز الفج والأعمى الذي ساهم في إطالة أمد الصراع، حد تعبيره.

وكان المبعوث الأمريكي إلى اليمن، تيموثي ليندركينغ، قد اعتبر التصعيد الحوثي في محافظة مأرب أكبر عقبة لتحقيق السلام، مشددا على أن ذلك يخالف رغبة المجتمع الدولي.

ووصف المبعوث الأمريكي دعم إيران لمليشيا الحوثي، وتسليحها، بأنه مصدر قلق لواشنطن، لافتا إلى أنها لا تريد إنهاء الحرب في اليمن.

وأكد، في تصريحات صحفية، التزام الرئيس الأمريكي، جو بايدن، بإنهاء حالة الصراع، مضيفاً أن إدانة مجلس الأمن للحوثيين تعكس الحرص الدولي على إغلاق صفحة الصراع في البلاد.

وجدد المبعوث الأمريكي دعوة المجتمع الدولي إلى ممارسة ضغوط أكثر من أجل الدفع بأطراف النزاع في اليمن إلى طاولة التفاوض في أقرب وقت.

المصدر : غرفة الأخبار

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) خاصة بنا. بمواصلة تصفحك لموقعنا فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) وعلى سياسة الخصوصية.