أخبار محلية

مقتل أكثر من 15 حوثيا في الجوف ومعارك متقطعة في مأرب

18/06/2021, 11:27:54

أفادت مصادر عسكرية بمقتل أكثر من خمسة عشر حوثيا بغارتين للتحالف شرق مدينة 'الحزم'، مركز محافظة الجوف.

وقالت المصادر لقناة "بلقيس" إن الغارات استهدفت تعزيزات عسكرية لمليشيا الحوثي بجبهة 'الجدافر'، وذلك بالتزامن مع قصف مكثف لمدفعية الجيش على مواقع متفرّقة للمليشيا في الجبهة ذاتها.

وفي شمالي المحافظة، يسود هدوء حذر عقب معارك عنيفة دارت، خلال اليومين، في جبهة 'الخنجر' بمديرية 'خب والشعف'، خلفت عشرات القتلى والجرحى من عناصر المليشيا.

إلى ذلك، أفادت مصادر عسكرية باندلاع مواجهات متقطعة بين قوات الجيش الوطني ومليشيا الحوثي شمال غربي محافظة مأرب.
وقالت مصادر عسكرية لقناة "بلقيس" إن المواجهات تركزت في 'محزام ماس' ومواقع متفرقة من جبهة 'الكسارة'، دون الإشارة إلى سقوط قتلى أو جرحى.

وأكدت المصادر أن مدفعية الجيش قصفت مواقع وتحركات للمليشيا، بالتزامن مع سلسلة غارات شنتها مقاتلات التحالف، استهدفت آليات وتحصينات في مديريتي 'صرواح' و'مدغل'.

وكانت مليشيا الحوثي قد جددت قصفها الصاروخي على مدينة مأرب المكتظة بالساكنين والنازحين.
وقالت مصادر محلية إن دوي انفجارات عنيفة هزت المدينة عقب سقوط صواريخ للحوثيين، دون أن تخلف خسائر في الأرواح.

ويأتي هذا القصف بعد أيام من مجزرتين ارتكبتهما مليشيا الحوثي بحق سكان مأرب، ما أسفر عن استشهاد وجرح أكثر من 60 مدنياً بينهم نساء وأطفال ومسعفون.

بالمقابل، أعلن الجيش الوطني أن مقاتلات التحالف بقيادة السعودية ألحقت خسائر كبيرة في صفوف مليشيا الحوثي بجبهات مأرب.

وذكر المركز الإعلامي للقوات المسلحة أن طيران التحالف استهدف بغارتين تجمّعات للحوثيين في جبهة 'مِحزام مَاس'، كما استهدفت سلسلة غارات أخرى مواقع للمليشيا في مديريتي 'صرواح' و'مدغل'.

وبحسب المصادر، فإن الغارات خلفت عشرات القتلى والجرحى في صفوف المليشيا، إضافة إلى تدمير آليات عسكرية.

المصدر : غرفة الأخبار

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) خاصة بنا. بمواصلة تصفحك لموقعنا فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) وعلى سياسة الخصوصية.