أخبار محلية

وفاة الخبير الاقتصادي والبرلماني السابق علي الوافي في دولة الهند

01/05/2021, 21:23:25

توفي الخبير الاقتصادي وعضو مجلس النواب السابق والقيادي في حزب "الإصلاح"، علي الوافي، في دولة الهند، بعد معاناة طويلة مع المرض.

ويُعد الوافي من أبرز الخُبراء الاقتصاديين، وعمل ضمن فريق الإصلاحات الاقتصادية، الذي كان أحد أعضائه المؤسسين، وهو فريق يضم نُخبة من رجال الأعمال والخُبراء الاقتصاديين الذين أسهموا في طرح كثير من الرؤى الاقتصادية.

وقدم كثير من الناشطين في مواقع التواصل الاجتماعي تعازيهم بوفاته، مشيرين إلى مناقبه في مختلف المناصب والمهام التي تقلّدها وعمل بها.
كما يُعد الوافي، أيضا، أحد مؤسسي القطاع الاقتصادي في اليمن، وأول من قدم مشاريع القوانين لتنظيمه في مجلس النواب.

ونعى حزب "الإصلاح" إلى كافة قياداته وأعضائه الأستاذ الوافي كنائب لرئيس الدائرة الاقتصادية في الأمانة العامة.
وأوضح بيان صادر عن الأمانة العامة للحزب مناقبه، ومواقفه المبدئية، ونزاهته، وصفات الكفاءة، والمسؤولية في كل المناصب التي تقلّدها في المجالين 'البرلماني' و"الاقتصادي".

كما أشار إلى مساهمته في إثراء الحياة البرلمانية، ودفاعه عن الحقوق والحُريات والحقوق الاقتصادية والاجتماعية، ومناهضته للظلم والاستبداد.

وأكد البيان أن اليمن خسر مدرسة في الاقتصاد، والوطنية، والنزاهة، والزهد، والتواضع، لافتا إلى مسيرته العملية، ودوره في إنضاج الرؤى الاقتصادية التي قدمها، وآخرها في مؤتمر "الحوار الوطني"، مبرزا كذلك إسهاماته في ترسيخ قواعد العمل السياسي السلمي، والإعلاء من قٍيم الحوار، وبرامج الاقتصاد والتنمية.

المصدر : غرفة الأخبار
أخبار محلية

مأرب: الجيش يدمر تعزيزات مليشيا الحوثي ومقتل عدد من عناصرها

أعلن الجيش الوطني مقتل وجرح العديد من عناصر مليشيا الحوثي في جبهة الكسارة غربي محافظة مأرب. وقال المركز الإعلامي للقوات المسلحة، إن قوات الجيش المسنودة بالمقاومة تمكنت من دحر عناصر المليشيا في عدة مواقع بجبهة الكسارة، مضيفاً أن مدفعية الجيش دمرت ثلاث دوريات وقتلت جميع من كانوا على متنها، بالإضافة إلى وقوع خسائر أخرى في المعدات.

مقالات

اليمنيون وفلسطين ( 1- 3 )

منذ عشرينات وثلاثينات القرن الماضي، والوجدان اليمني مرتبط بقضية فلسطين، وشعبها، ارتباطاً وثيقاً، سواء كان اليمنيون في الشمال المعزول عن العالم، أو الجنوب القابع تحت قبضة الاستعمار. وسواء كانوا في مهاجرهم، أو داخل الوطن، فإن موقفهم المساند لقضية فلسطين، ظل ثابتا ومستمراً، فلم تشغلهم معاناتهم، أو النكبات النازلة بهم عن اهتمامهم بما يجري على ساحة القدس.

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) خاصة بنا. بمواصلة تصفحك لموقعنا فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) وعلى سياسة الخصوصية.