أخبار سياسية

استمرار المعارك العنيفة.. تدمير تعزيزات حوثية جنوب مأرب

15/01/2022, 06:47:20
المصدر : غرفة الأخبار

قال المركز الإعلامي للقوات المسلحة، إن طيران التحالف السعودي الإماراتي دمر تعزيزات كانت في طريقها إلى مليشيا الحوثي بمديرية حريب جنوبي محافظة مأرب.

وأكد أن الطيران دمّر شاحنة الذخائر قبل أن تصل إلى مليشيا الحوثي، ونتج عن ذلك مصرع العناصر التي على متنها.

وتشهد عدد من جبهات مأرب تقدمات للجيش الوطني وسط تراجع لمليشيا الحوثي، وبحسب الناطق باسم الجيش الوطني عبده مجلي فإن قوات الجيش وألوية العمالقة استكملت السيطرة على جميع المرتفعات الجبلية والمناطق الحاكمة بمديرية حريب في مأرب.

وتتواصل المعارك العنيفة بين قوات الجيش المسنودة برجال القبائل ومليشيا الحوثي في الجبهات الجنوبية لمحافظة مأرب.
وقالت مصادر عسكرية، إن المعارك اشتدت في المنطقة الصحراوية القريبة من معسكر أم ريش وسلسلة جبال ملعاء الواقعة بين مديريتي الجوبة وحريب.

ووفق المصادر فإن قوات الجيش تشن الهجوم بغية التقدم باتجاه مديرية الجوبة وسلسلة جبال ملعاء.
وفي غرب مأرب، شنت قوات الجيش هجوما على مواقع مليشيا الحوثي .

وأوضحت مصادر ميدانية لبلقيس أن المواجهات تركزت بمناطق الخسف ووادي الجفرة في مديرية مجزر، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى من المليشيا.

وكثف الجيش قصفه المدفعي على مواقع الحوثيين في مناطق متفرقة من جبهات غرب المحافظة.

وكانت مصادر عسكرية ميدانية أكدت في وقت سابق إن معارك عنيفة تدور على مشارف حريب عقب هجوم شنته قوات الجيش وألوية العمالقة من محاور عدة.

وأوضحت المصادر، أن العملية العسكرية تجري بتغطية مكثفة من مقاتلات التحالف التي شنت أكثر من عشرين غارة على مواقع وتجمعات للحوثيين في مناطق المواجهات.

وتهدف هذه القوات إلى السيطرة على كامل مديرية حريب المحاذية لمديريتي عين وبيحان التابعتين لمحافظة شبوة، حيث استبقت المليشيا هجوم الجيش والعمالقة بتعزيز مقاتليها في مديرية حريب، وزرع الألغام على مداخل المدينة وطرقها الرئيسة.

من جانبه، قال التحالف السعودي الإماراتي إن قوات مدعومة منه أسماها بألوية "اليمن السعيد" حققت تقدمات نوعية في جبهات مأرب الشمالية، مشيرا إلى أن هذه القوات من الجيش اليمني التحمت مع ألوية العمالقة في الجبهة الجنوبية من محافظة مأرب.

وذكرت وكالة رويترز أن قوات يمنية تدعمها الإمارات في الساحل الغربي انضمت يوم الاثنين الماضي إلى جبهات القتال في مأرب، وسيطرت على أجزاء كبيرة من مديرية حريب.

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) خاصة بنا. بمواصلة تصفحك لموقعنا فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) وعلى سياسة الخصوصية.