أخبار سياسية

تقرير أممي: أكثر من 5 آلاف مغترب خلال شهر أبريل الماضي

15/05/2024, 13:59:54

أفاد تقرير أممي حديث بأن 1479 مهاجرا أفريقيا دخلوا اليمن، وعاد أكثر من 5 آلاف مغترب خلال شهر أبريل الماضي.

وبحسب منظمة الأمم المتحدة للهجرة ، في تقريرها الشهري  فإن مصفوفة تتبع النزوح التابعة للمنظمة الدولية للهجرة في اليمن، سجلت في أبريل الماضي، دخول 1,479 مهاجرًا إلى اليمن، في انخفاض بنسبة 23 بالمئة مقارنة بالشهر الماضي، حيث بلغ عدد المهاجرين الواصلين لليمن 1,930".

وأوضحت الهجرة الدولية أن جميع المهاجرين غادروا منطقة باري في الصومال، ووصلوا إلى محافظة شبوة والتي عادة ما تكون نقطة دخول رئيسية للمهاجرين المغادرين من الصومال".

وأشارت المنظمة إلى أن الأوضاع الإنسانية المتفاقمة في اليمن أجبرت العديد من المهاجرين على اتخاذ قرار صعب بالعودة إلى بلدانهم الأصلية في القرن الأفريقي.

وبينت أن مصفوفة النزوح سجلت ما مجموعة 819 مهاجرا غادروا اليمن إما طوعا، أو تم ترحيلهم بالقوارب من اليمن من قبل السلطات.

ونقل التقرير عن فريق مصفوفة تتبع النزوح في جيبوتي "أن ما مجموعه 631 مهاجرًا (93% رجال، 4% نساء، و3% أطفال) وصلوا إلى جيبوتي قادمين من اليمن بعد القيام برحلة محفوفة بالمخاطر للعودة إلى الوطن".

وقال التقرير إن "هذه الأرقام تؤكد التحديات الكبيرة التي يواجهها المهاجرون في اليمن والظروف اليائسة التي دفعتهم إلى المخاطرة برحلات بحرية خطيرة".

تقرير الهجرة الدولية، قال إن مصفوفة تتبع النزوح رصدت "أن 5,046 عائداً يمنياً في أبريل 2024، أي بزيادة قدرها 19 بالمائة مقارنة بعدد العائدين في مارس (4,226 فرداً)".

وذكر التقرير أن تم رصد إجمالي 191 مهاجرًا تم ترحيلهم من عمان إلى نقطة ديفين في مديرية شحن بمحافظة المهرة باليمن، وكان جميع المهاجرين المرحلين من عمان مواطنين إثيوبيين، وفقا للمنظمة.

يشار إلى أن اليمن يستقبل على نحو متواصل آلاف المهاجرين، خصوصاً من إثيوبيا والصومال، حيث يهدف الكثير منهم إلى الانتقال عبر اليمن إلى دول الخليج، خصوصاً السعودية، من أجل تحسين وضعهم المعيشي.

أخبار سياسية

الحوثيون يعلنون استهداف 6 سفن في 3 بحار

أكد الحوثيون اليوم الأربعاء، أنهم استهدفوا 6 سفن في البحر الأحمر وبحر العرب والبحر المتوسط، منها الناقلة لاكس التي ترفع علم جزر مارشال والتي لحقت بها أضرار جراء هجوم صاروخي قبالة ساحل اليمن أمس الثلاثاء.

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) خاصة بنا. بمواصلة تصفحك لموقعنا فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) وعلى سياسة الخصوصية.