أخبار سياسية

في ذكرى الانقلاب.. زعيم مليشيا الحوثي يهدد بتصعيد جديد ضد السعودية والإمارات

21/09/2022, 10:37:43
المصدر : خاص

خطاب تصعيدي جديد لزعيم مليشيا الحوثي، عشية الاحتفاء بذكرى الانقلاب الذي قامت به جماعته في سبتمبر/ أيلول 2014م. 

لا جديد في العبارات المستخدمة من قِبل عبدالملك الحوثي، الذي استمر في الهذيان عبر شاشات التلفزة لأكثر من تسعين دقيقة، سخر خلالها ممّا أسماه فشل السعودية والإمارات في تحقيق أهدافهما في اليمن.

وقال الحوثي أيضا إن ما هو حاصل ليس إلا هدنة مؤقتة يجب الاستعداد لما بعدها.

وفي الوقت الذي اتهم فيه المجلس الرئاسي بتبعية السعودية والإمارات تجاهل الحديث عن تبعية جماعته لطهران وحزب الله اللبناني، فما يعيبه على الآخرين واقع فيه أيضا. 

بعد ساعات قليلة من خطاب زعيم المليشيا، حلقت طائرات مروحية أعاد الحوثيون تأهيلها في سماء صنعاء، وألقت منشورات دعائية للمليشيا.

منذ بداية الهدنة، التي ترعاها الولايات المتحدة الأمريكية، لم يتوقف الحوثي عن مهاجمة واشنطن في خطاباته مع حرصه على الالتزام بالهدنة المفروضة بتوافقات أمريكية - إيرانية وبوساطة عُمانية حيث توقفت المليشيا عن استهداف الأراضي السعودية منذ أبريل/ نيسان الماضي.

تستعرض المليشيا، منذ بدء سريان الهدنة، بمجموعة كبيرة من الأسلحة المتوسطة والصواريخ، وصولا إلى الطائرات المروحية، محاولة إرسال رسائل إلى الداخل أنها جاهزة لمرحلة ما بعد تسوية الملف السعودي - الإيراني، ورسائل إلى الخارج تقول إنها قادرة على إحداث قلق في المنطقة.

يستغل الحوثي جيدا الرغبة الدولية والإقليمية في التهدئة، خلال الوقت الحالي، فيرفع سقف خطابه العدائي لأمريكا الذي لن يتجاوز جهاز المايكرفون الذي يتحدث به، فيما يستمر في حشد قواته لمحاولة التهام ما  يمكن التهامه من المناطق التي ما زالت خارج سيطرته.

بين الخطاب والواقع ثمة تناقضات كثيرة، ومازالت شهية الموت والحرب مفتوحة على مصراعيها، فتلك موهبة المليشيا والرئة الوحيدة التي تتنفس من خلالها.

أخبار سياسية

في لقاء مع الانتقالي.. الاتحاد الأوروبي يدعم وحدة مجلس القيادة الرئاسي

الاتحاد الأوروبي، يؤكد خلال لقاء جمع السفير غابرييل مونويرا وقيادات في المجلس الانتقالي، دعمه الكامل للرئيس رشاد العليمي ووحدة مجلس القيادة الرئاسي في اليمن، وذلك في أعقاب تقارير عن تباينات عميقة بين أعضائه.

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) خاصة بنا. بمواصلة تصفحك لموقعنا فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) وعلى سياسة الخصوصية.