أخبار سياسية

قلق أممي.. واشنطن تجدد دعوتها إلى وقف الهجوم على مأرب

05/03/2021, 18:29:09

قالت الأمم المتحدة إن التصعيد الواسع في اليمن يقوّض آفاق السلام، ويضر بالجهود الدبلوماسية الجارية لإنهاء الصراع.

وذكر ستيفان دوجاريك، المتحدث باسم الأمم المتحدة، أن المنظمة الدولية تشعر بالقلق إزاء تصعيد الأعمال القتالية، التي أدت إلى نزوح آلاف الأشخاص.
ودعا المتحدث الأممي جميع الأطراف إلى الامتناع عن زيادة تأجيج نيران الصراع والبقاء ملتزمين بدفع العملية السياسية إلى الأمام للتوصل إلى تسوية تفاوضية شاملة.

وعن ناقلة 'صافر' المتهالكة، قال دوجاريك، إن المناقشات مستمرة بشأن القضايا اللوجستية العديدة المعلقة بشأن تفتيش وصيانة ناقلة النفط 'صافر'.
في غضون ذلك، جددت الولايات المتحدة الأمريكية الدعوة إلى وقف هجوم الحوثيين على مأرب، والاستجابة لجهود السلام.

جاء ذلك خلال لقاء جمع المبعوث الأمريكي لليمن، تيم ليندركنج، مع وزير الخارجية، أحمد عوض بن مبارك.
وشدد المبعوث الأمريكي على ضرورة امتناع الحوثيين عن الأعمال المزعزعة للاستقرار، والاستجابة للجهود الدولية الرامية لإيجاد حل سياسي ينهي الحرب.

من جهته، أكد وزير الخارجية أن العدوان الحوثي على مأرب يواجه بإرادة صلبة من الجيش الوطني وأبناء القبائل.
وقال بن مبارك إن الحكومة تمد يدها للسلام، إذا وجدت شريكاً حقيقيا، مشيرا إلى استمرار الحوثيين في استهداف المدنيين في مأرب، متجاهلة النداءات الدولية.

إلى ذلك، نفى مصدر في مكتب وزير الدفاع خبر وقوع ضربة جوية خاطئة لطيران التحالف "السعودي الإماراتي"، في محافظة مأرب.
وطالب المصدر بتحرّي الدقة عند نشر مثل هذه الأخبار التي لا تخدم سير المعركة، حسب تعبيره.

واتهم المصدر مليشيا الحوثي بالوقوف وراء استهداف موقع 'حمة صيد' بطيران مسيّر، ما أدى إلى مقتل عدد من العسكريين بينهم ضباط.
وكان مصدر عسكري قد أفاد بسقوط قتلى وجرحى من قوات الجيش الوطني بغارة جوية للتحالف "السعودي الإماراتي"، في محافظة مأرب.

وقال المصدر إن الغارة طالت موقع 'حَمة الصيد' بجبهة 'الكسارة'، عقب سيطرة الجيش الوطني عليه، ما أدى إلى مقتل عدد من الأفراد بينهم العقيد معين الواري، بالإضافة إلى سقوط جرحى تم نقلهُم إلى مستشفيي 'الهيئة' و'العسكري' في المحافظة.
وبحسب المصدر، فإن مليشيا الحوثي تمكنت من السيطرة على الموقع العسكري بعد قصفه مباشرة.

المصدر : غرفة الأخبار
أخبار محلية

تحول مفاجئ.. الإدارة الإمريكية تقر صفقات تسليح للسعودية والإمارات

صفقات تسليح جديدة تقرها الإدارة الأمريكية الديمقراطية بعد أن كانت تعارضها خلال فترة حكم الجمهوريين. إدارة الرئيس جون بايدن قالت إنها ستمضي قدما بصفقة أسلحة بقيمة 23 مليار دولار للإمارات، تتضمن مقاتلات "إف-35" الحديثة.

تقارير

هل ما يزال بإمكان اليمنيين شراء التمر في رمضان؟

التمر شيء رئيسي على مائدة الإفطار في شهر رمضان المبارك لدى الجميع، ولا يمكن لأحد الاستغناء عنه، لكن هل ما يزال بمقدور من طحنتهم رحى الحرب والفقر في اليمن، التي تعيش عاما سابعا من الحرب، القدرة على شرائه، أم أن الظروف جعلتهم يستغنون عنه؟

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) خاصة بنا. بمواصلة تصفحك لموقعنا فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) وعلى سياسة الخصوصية.