منوعات

حيث الإنسان" في مدرسة أقيمت قبل 50 عاما بجبل "صبر"

23/04/2021, 20:42:23

بثت قناة "بلقيس"، في برنامجها الرمضاني "حيث الإنسان"، حلقة خاصة عن مدرسة أقيمت قبل 50 عاما، وتم إهمالها، ولم تحصل على أي نوع من الترميم طول الفترة الماضية. 

وتحدث عدد من الطلاب والطالبات والمعلمين عن المعاناة المستمرة لهم، وكيف أن جميع مناشداتهم وتطلعاتهم لمدرسة جديدة لم تفلح، ولم تجد آذانا صاغية من جهة الاختصاص. 

وقام البرنامج، المموّل من مؤسسة "توكل كرمان"، بتأهيل كامل لمدرسة "الطيّب" في جبل "صبر" بمدينة تعز، وبناء فصول إضافية لاستيعاب الطلاب الجدد.

وبعد الترميم تغيّر وجه المدرسة بشكل كامل، وكان حجم الفرح باديا على الطلاب والمعلمين، وأهل القرية الذين شاركوا في حفل الافتتاح الجديد.  

وعبّر الأهالي عن تقديرهم وامتنانهم للتجاوب مع نداءاتهم بعد مرحلة طويلة من مطالباتهم جهات مختلفة بالنظر إلى المدرسة ومعاناة الطلاب.  

وقال مدير مدرسة "الطيّب" الأساسية، أحمد عبدالوهاب، إن المدرسة تعرّضت للسقوط مرات عدة، ولم يتدخل غير الأهالي في إعادة بنائها من جديد، لكنه بناء في الحد الأدنى فقط.  

وشهدت الحلقة تفاعلا واسعا من المشتركين، حيث وُزّع في الحلقة مليونان ونصف المليون جوائز، إحداها نصف مليون ريال لمشترك واحد.

المصدر : غرفة الأخبار
أخبار محلية

مأرب: الجيش يدمر تعزيزات مليشيا الحوثي ومقتل عدد من عناصرها

أعلن الجيش الوطني مقتل وجرح العديد من عناصر مليشيا الحوثي في جبهة الكسارة غربي محافظة مأرب. وقال المركز الإعلامي للقوات المسلحة، إن قوات الجيش المسنودة بالمقاومة تمكنت من دحر عناصر المليشيا في عدة مواقع بجبهة الكسارة، مضيفاً أن مدفعية الجيش دمرت ثلاث دوريات وقتلت جميع من كانوا على متنها، بالإضافة إلى وقوع خسائر أخرى في المعدات.

مقالات

اليمنيون وفلسطين ( 1- 3 )

منذ عشرينات وثلاثينات القرن الماضي، والوجدان اليمني مرتبط بقضية فلسطين، وشعبها، ارتباطاً وثيقاً، سواء كان اليمنيون في الشمال المعزول عن العالم، أو الجنوب القابع تحت قبضة الاستعمار. وسواء كانوا في مهاجرهم، أو داخل الوطن، فإن موقفهم المساند لقضية فلسطين، ظل ثابتا ومستمراً، فلم تشغلهم معاناتهم، أو النكبات النازلة بهم عن اهتمامهم بما يجري على ساحة القدس.

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) خاصة بنا. بمواصلة تصفحك لموقعنا فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) وعلى سياسة الخصوصية.