عربي ودولي

المجلس العربي يرحب بقرار النرويج وأيرلندا وإسبانيا الاعتراف بدولة فلسطين

23/05/2024, 08:50:18

عبّر المجلس العربي عن ترحيبه الشديد بقرار كل من النرويج وأيرلندا وإسبانيا الاعتراف بالدولة الفلسطينية.

واعتبر المجلس، الذي يرأسه الرئيس التونسي الأسبق منصف المرزوقي، القرار خطوة مهمة في الانتصار لحقوق الشعب الفلسطيني العادلة، وعلى رأسها حقه في تقرير مصيره على أرضه.

كما اعتبره "صفعة دولية جديدة لدولة الاحتلال المتورطة اليوم في جرائم إبادة عرقية في غزة".

وأشار إلى ما عدّها صفعة أخرى بتحرك الإدعاء العام في المحكمة الجنائية الدولية بهدف إصدار مذكرة اعتقال بحق نتنياهو ووزير دفاعه، يوآف غالانت، بتهم ارتكاب جرائم حرب وإبادة ضد الإنسانية.

وقال البيان: "يأتي هذا القرار المشترك لثلاث دول مهمة في الاتحاد الأوروبي، بالتزامن مع انتشار رقعة التضامن الشبابي والطلابي مع الشعب الفلسطيني في مختلف الدول الادأوربية والولايات المتحدة الأمريكية".

وأوضح أن القضية الفلسطينية أصبحت اليوم رمزا للحرية والكرامة الإنسانية، وأنها بصدد بناء جسر بين مختلف القوى الحية في العالم يتجاوز صراع الحضارات والأعراق والقوميات.

كما دعا المجلس العربي بقية دول الاتحاد الأوروبي ودول العالم إلى الاعتراف بالدولة الفلسطينية، والضغط من أجل إنهاء المجزرة المتواصلة في غزة.

وفي وقت سابق الأربعاء، أعلنت إيرلندا وإسبانيا والنرويج الاعتراف بدولة فلسطينية مستقلة، على أن يدخل قراراهم حيز التنفيذ في 28 مايو الجاري.

وتأتي خطوة النرويج وإسبانيا وأيرلندا الاعتراف رسميا بدولة فلسطين اعتبارا من 28 مايو ضمن توجه غربي يرى ذلك وسيلة لتعزيز عملية السلام في ظل الحكومة اليمينية بإسرائيل الرافضة لحل الدولتين.

عربي ودولي

قائد المهمة البحرية الأوروبية: القوة تحتاج إلى مضاعفة حجمها بسبب تصاعد هجمات الحوثيين

قال قائد القوة البحرية التي نشرها الاتحاد الأوروبي في البحر الأحمر الأدميرال فاسيليوس غريباريس، أنّ القوة تحتاج إلى "مضاعفة حجمها بسبب تصاعد هجمات الحوثيين وفقاً لما نقلته وكالة "بلومبرغ".

عربي ودولي

تصريحاته مهينة.. نتنياهو يثير غضب البيت الأبيض

اعتبر البيت الأبيض، أن تصريحات رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو هذا الأسبوع بشأن التأخير في تسليم شحنات الأسلحة الأميركية لحكومته "مهينة"، في مؤشر على حلقة جديدة من التوتر في العلاقة المعقدة في كثير من الأحيان بين الجانبين. وأكد المتحدث باسم مجلس الأمن القومي جون كيربي للصحافيين، أنّ "تلك التصريحات كانت مخيبة للآمال بشدة ومهينة لنا بالتأكيد، نظراً لحجم الدعم الذي نقدمه وسنواصل تقديمه".

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) خاصة بنا. بمواصلة تصفحك لموقعنا فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) وعلى سياسة الخصوصية.