تقارير

الغارات الجوية.. نتائج وآثار غامضة وصرخة أمريكية في البحر

10/02/2024, 11:34:38

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية أن أكثر من 100 صاروخ ومنصة إطلاق دُمرت في الضربات على مواقع مليشيا الحوثي في اليمن.

في المقابل، استبعدت وزارة الخارجية الروسية نجاح الولايات المتحدة في تدمير قدرات الجماعة الانقلابية، حيث قال مدير قسم الشرق الأوسط في الوزارة، ألكسندر كينشاك، إنه من غير المرجَّح أن يتمكّن الأمريكيون من تدمير القدرات العسكرية لمليشيا الحوثي، لكنهم نجحوا بالفعل في إثارة وتوسيع دائرة الصراع في المنطقة.

واعتبر وكينشاك أن الهجمات على مليشيا الحوثي ستؤدي فقط إلى المزيد من التصعيد في المنطقة، وتعقيد مشاكل الملاحة البحرية الدولية.

- هناك تأثير

يقول الخبير العسكري د. علي الذهب: "إن النتائج، في الوقت الراهن، لا تبدو واضحة، ولكن إصرار الولايات المتحدة وبريطانيا على استهداف مواقع مليشيا الحوثي، أو مناطق التهديد والصواريخ، التي تعد للإطلاق، أو الزوارق غير المأهولة يدل على أن هناك فعلا تأثيرا، ولكن لدى الحوثيين القدرة على تجديد مصادر التهديد وأدواتها".

وأضاف: "إذا كانت قوات الولايات المتحدة الأمريكية أنجزت هجماتها على مليشيا الحوثي ربما توقفت، ولكن يبدو أن الأهداف لم تتحقق بعد، وهناك تكتم كبير من قبل المليشيا في ضوء إستراتيجية معروفة، وهي خلق منطقة ظلال معلوماتية، بحيث لا يجري الاستفادة منها في تقييم نتائج هذه الضربات".

وأشار إلى أن "مراسل الجزيرة امتنع عن نقل أحداث مباشرةً بعد الضربة التي طالت الكثيب، وبعدها بيوم نقل ضربة أخرى، ثم توقف تماما؛ هذا يعني أن الإستراتيجية واضحة، وهي حالة من التكتم ونكران النتائج، وأنه لم يحصل شيء مع أن الواقع يقول إن هنالك تأثيرا، ولكن ليس بحجم الأهداف، التي ترمي إليها الولايات المتحدة، ولذلك تصر على تعقّب مصادر التهديد يوما عن يوم".

- لا جديد!

يقول الخبير في القضايا السياسية والعسكرية، الموالي لمليشيا الحوثي، مجيب شمسان: "إن الأمريكي، منذ أن شن عدوانه على الشعب اليمني في 2015 مع أدواته الخليجية، يتحدث بأنه تم تدمير قدرات صنعاء، ثم تدمير القوات المسلحة اليمنية، ومع ذلك اليوم -بعد تسع سنوات- لا زال الأمريكي يكرر نفخ الأسطوانة بأنه قضى على قدرات صنعاء، وعلى قدرات القوات المسلحة اليمنية".

وأضاف: "الواقع يقول غير ذلك ، إنه بعد تلك الضربات، التي وجهها الأمريكي والبريطاني، كانت القوات البحرية اليمنية قامت بضربات ضد البريطاني وضد الأمريكي، واستهدفت سفينتين للأمريكي، وكانت العمليات، التي سبقت، استهداف لمدمرات أمريكية ولسفن بريطانية وأمريكية".

وتابع: "القوات المسلحة اليمنية (عناصر مليشيا الحوثي) لم تتأثر قدراتها على الإطلاق بتلك الضربات؛ لأنها قامت بضرب أهداف تم ضربها وقصفها لعشرات المرات منذ تسع سنوات".

وأردف: "لا جديد على الأرض سوى أن الأمريكي يحاول، من خلال تلك الضربات، أن يرسل خطابات إعلامية لإعادة الاعتبار لصرخته، التي فقدها؛ كونه عجز عن تغيير الموقف في البحر الأحمر، وفي مضيق باب المندب".

تقارير

كيف تنعكس آثار الحرب الكارثية على معيشة الأفراد والأسر في اليمن؟

قالت الأمم المتحدة إن الصراع الداخلي في اليمن أفرز تأثيرات سلبية على مستوى معيشة الأفراد والأسر، مشيراً إلى أن البلد يواجه مستويات عالية من الفقر والحرمان مع وجود العديد من التحديات أمام الحصول على الخدمات الأساسية والفرص.

تقارير

تصاعد هجمات البحر الأحمر.. هل انكسرت هيبة القوات البحرية الأمريكية؟

أكبر عمل عسكري ضد الحوثيين، منذ أسبوعين، بحسب مسؤولين أمريكيين استهدف ثمانية عشر هدفا في ثمانية مواقع للمليشيا في اليمن، بما في ذلك مرافق تخزين الأسلحة والصواريخ تحت الأرض، وأنظمة الدفاع الجوي والرادارات.

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) خاصة بنا. بمواصلة تصفحك لموقعنا فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) وعلى سياسة الخصوصية.